الدكتور سيدي ولد سالم.. محطات من حصيلة عمله على رأس الوزارة

تظهر حصيلة عمل وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتقنيات الإعلام والاتصال الدكتور سيدي ولد سالم التي كان آخرها نجاح جميع الموريتانيين المترشحين للمدارس الكبرى للمهندسين في فرنسا لهذا العام وبنسبة تفوق بكثير الدول العربية والإفريقية المشاركة فيها.
إذ بدأ الدكتور سيدي ولد سالم منذ تعيينه وزيرا للتعليم العالي قبل خمس سنوات في مسار إصلاحي وتطويري واسع غير آبه بما يواجهه من انتقادات جراء ذلك، فأخذ أولا في إعادة هيكلة القطاع الذي كان يفتقر إلى أبسط مقومات التنظيم والعمل الجاد مستصدرا من أجل ذلك أكثر من ثمانين نص قانوني وتنظيمي، ومحققا إنجازات كثيرة من بينها على سبيل المثال لا الحصر

  • دمج الجامعتين القديمتين في جامعة واحدة عصرية تضم 4 كليات، وتحديد قواعد تنظيمها وسيرها بموجب المرسوم 0138-2016.
  • إنشاء المجلس الوطني للتعليم العالي والبحث العلمي CNESRS بموجب المرسوم رقم 119-2015.
  • إنشاء المعهد التحضيري للمدارس الكبرى للمهندسين (IPGEI) بموجب المقرر رقم 572-2015.
  • إنشاء نظام للمتابعة عن طريق المؤشرات على مستوى التعليم العالي بموجب المرسوم رقم 120- 2015.
  • إعداد استيراتيجية وطنية للبحث والتجديد كوسيلة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية للبلد.
  • إنشاء خلية مكلفة بتقييم التعليم العالي والبحث العلمي (المقرر رقم 018-2016).
  • إنشاء دفتر شروط يحدد شروط إنشاء وافتتاح واعتماد مؤسسات التعليم العالي الحر (المقرر 024-2016) المعدل والحال محل المقرر 1669-2011).
  • إنجاز دراسة تشخيصية لوضعية التعليم العالي في موريتانيا، وإنشاء نموذج مالي للقطاع.
  • إنشاء المعهد العالي للانجليزية بموجب المرسوم 030-2016.
  • إعداد الإطار العام لنظام الدراسات وشروط الحصول على الشهادات الوطنية من خلال نظام أل أم دي (المرسوم 044-2016).
  • إعادة هيكلة وتنظيم المدرسة العليا للتقنيات وتحديد قواعد سيرها بموجب المرسوم 160-2016.
  • إنشاء نظام للأساتذة المبرزين للمعهد التحضيري للمدارس الكبرى للمهندسين بموجب المرسوم 129-2016.
  • إنشاء المجتمعات العلمية بموجب المقرر 316-2017.
  • إطلاق موقع خاص بالمهاجرين الموريتانيين.
  • المقرر 421-2017 المنظم قواعد إنشاء وسير الدوريات العلمية في مؤسسات التعليم والبحث العالي.
  • اعتماد شعب الليصانص الصادرة عن المعهد العالي المحاسبة والإدارة (المقرر 844-2017).
  • إنشاء مدارس للدكتوراه في جامعة انواكشوط العصرية وتحديد قواعد تنظيمها وسيرها (المقرر 863-2017).
  • اعتماد لشعب الليصانص لبعض المؤسسات الحرة للتعليم العالي (المقرر 845-2017). وشعبة الليصانص المهنية للمعهد العالي لعلم البحر (المقرر 846-2017).
  • المرسوم 070-2018 المحدد للإطار العام لنظام الدروس وشروط الحصول على الشهادة الوطنية للمهندسين.
  • المرسوم 091-2018 المحدد للإطار العام لنظام الدروس وشروط الحصول على الشهادة الوطنية لدكتور دولة في الطب.
  • المقرر 770-2018 المحدد لنظام وسير عمل المعهد العالي لمواد التعدين (IS2M).
  • المقرر 334-2019 المتعلق باعتماد شعب الشهادة الوطنية للمهندسين ممن المدرسة العليا للتقنيات
  • المقرر 335-2019 المتعلق باعتماد شعب الليصانص المهنية للمدرسة العليا للضباط.
  • المقرر 343-2019 المحدد للإطار العام لنظام الدراسات وشروط الحصول على الشهادات الجامعية.
  • المقرر 562-2019 المحدد للإطار الخاص لليصانص المهنية في نظم ال ام دي.
  • إنشاء مركز للحساب يحتوي على حاسبة عملاقة قادرة على إجراء 220 ألف مليار عملية بالفاصلة العائمة في الثانية بفضل الدعم المالي للبنك المركزي الموريتاني وسلطة التنظيم والدعم التقني لمركز النظام الرقمي المعقد لليونسكو.
  • إنشاء بموجب المقرر 835-2019 للمعهد العالي للمواد الإحصائية.
  • إنشاء وكالة وطنية للبحث العلمي والتجديد مسؤولة عن وضع سياسة وطنية البحث العلمي والتجديد.
  • إنشاء سلطة موريتانية لضمان الجودة وتحديد قواعد تنظيمها وسيرها (المرسوم 093-2017).